تخصص اللغة الإنجليزية وآدابها

0 56

يعتبر تخصص اللغة الإنجليزية وآدابها واحداً من أهم وأكثر التخصصات دراسةً في جميع أنحاء العالم، حيث أصبحت مهارة إتقان اللغة الإنكليزية من أكثر المهارات المطلوبة في شروط التوظيف لأية مهنة وتخصص، وللذين يجيدون للغة الإنكليزية يحصلون على أولوية في التوظيف والعمل.

أفضل تخصص في اللغة الإنجليزية وآدابها

يعد تخصص الكتابة بطريقة إبداعية في اللغة الإنجليزية في جامعة هارتفوردشاير أحد أفضل التخصصات الجامعية المتعلقة باللغة الإنجليزية.

أما أفضل تخصص في اللغة الإنكليزية في الدول العربية وبشكل عام تخصصات الماجستير للغة الإنجليزية فتقتصر على:

  • أساليب التدريس.
  • الترجمة.
  • اللغويات.
  • الأدب.

ومن الطبيعي أن يذهب الطالب للتخصص الذي يرى نفسه فيه.

وهنا وقبل أن تختار هذا التخصص يجب أن تسأل نفسك، لماذا اخترت تخصص اللغة الإنجليزية؟ وذلك لتحديد الهدف الذي تريد تحقيقه لتهيأ نفسك ذهنيا وعقلياً من أجل ضمان نجاحك في هذا التخصص.

أما من ناحية سوق العمل ومتطلباته فتعتبر تخصصات اللغويات من أفضل المسارات لبرامج تخصص اللغة الإنجليزية وآدابها.

بحيث أصبح سوق العمل بالنسبة لتخصصات التدريس والترجمات محدوداً، وخصوصاً إذا لم تتطور أدوات وأساليب التدريس في هذه التخصصات.

المهارات وشروط القبول لتخصص اللغة الإنجليزية وآدابها

لا شك أن الراغب في دخول تخصص اللغة الإنكليزية وآدابها أن تتوفر فيه بعض المهارات والشروط وأهمها:

  • القدرة على التواصل والاتصال مع الآخرين.
  • الإبداع وتنظيم الوقت.
  • مهرات في البحث والتحقق.
  • القدرة على الكتابة بطريق سريعة وفعالة.
  • التفكير والقدرة على التحليل.
  • الحصول على شهادة البكالوريوس.
  • الحصول على معدل جيد في شهادة البكالوريوس حيث يكون في أغلب الجامعات بما لا يقل عن 70% من المعدل العام وهذا من أهم شروط تخصص اللغة الإنكليزية هو المعدل الجيد.
  • الرغبة في التعلم.
  • تضع بعض الجامعات شرط اجتياز الامتحان الشفوي والكتابي للتوفل.

ما هي أفضل الجامعات لتخصص اللغة الإنجليزية وآدابها

تعتبر الجامعات التالية من أهم الجامعات في العالم في تخصص اللغة الإنجليزية وآدابها وهذه الجامعات هي:

  1. جامعة أكسفورد.
  2. جامعة كامبريدج.
  3. جامعة ييل.
  4. جامعة هارفرد.
  5. جامعة ستانفورد.
  6. جامعة كاليفورنيا، بيركلي (UCB).
  7. جامعة كاليفورنيا، لوس أنجلوس (UCLA).
  8. جامعة إدنبره.
  9. جامعة كولومبيا.

قد يسأل البعض هل تخصص أدب إنكليزي صعب، وماهي مجالات عمل تخصص اللغة الإنجليزية وآدابها.

من المعرف أن أي تخصص كان لابد أن تكون فيه بعض الصعوبة خصوصاً التخصصات المتعلقة باللغات.

لذلك يعتبر تخصص اللغة الإنكليزية صعب نوعاً ما لكن مع المزيد من المتابعة والتركيز والبحث والإصرار سيكون هذا التخصص من أجمل التخصصات التي تتيح لك التعرف على ثقافات أخرى.

مجالات عمل تخصص اللغة الإنجليزية وآدابها

أما مجالات عمل تخصص اللغة الإنجليزية وآدابها فهي كثيرة ومتنوعة ويمكن أن نذكر أهمها كما يلي:

التدريس

يعتبر التدريس من أهم مجالات عمل تخصص اللغة الإنجليزية وآدابها سواءً التدريس في المدارس الابتدائية أو المتوسطة أو الثانوية وسواءً في المدارس الخاصة أو العامة.

ويُعد تدريس اللغة الإنكليزية من أهم وظائف نسائية تخصص انجليزي، حيث تميل المرأة غالباً لتخصص التدريس.

أستاذ ومحاضر أكاديمي

تتمثل مهنة الأستاذ في هذا المجال بتدريس طلاب الجامعة بمختلف التخصصات والدرجات العلمية.

مؤلف الإعلانات الرقمية

يُعد مؤلفو الإعلانات من الأصول القيمة للشركات، وتتمثل المهمة في هذا المجال بصياغة وكتابة الإعلانات إلى اللغة الإنجليزية بطريقة واضحة ومفهومة.

كاتب تقني

يقوم الكاتب في هذا المجال بكتابة سيناريوهات، ومؤلفات، والعمل على نشرها باللغة الإنجليزية، ويمكن العمل في تكنولوجيا المعلومات والهندسة والتكنولوجيا الحيوية.

كاتب صحفي

في هذا المجال تتمثل المهنة بأن يكون الفرد صحفياً أو مراسلًا لإحدى القنوات، أو كاتباً في صحف محلية، أو كاتباً مستقلاً.

محرر الويب ومدير المحتوى

تتمثل مهمة المحرر في المسؤولية الكبيرة عن صفحات الويب والمحتوى المتواجد فيه، يتضمن ذلك العمل باستخدام أدوات تحسين محركات البحث باللغة الإنكليزية ومراقبة أداء المحتوى والتخطيط لاستراتيجية محتوى مفيد.

مدقق لغوي

يغطي هذا المجال تدقيق المحتوى من صحة العلامات النصية الموجودة، وتدقيق سلامة اللغة الإنجليزية.

الترجمة

تعد الترجمة من أهم مجالات العمل بالنسبة لتخصص اللغة الإنكليزية وآدابها, ولها عدة فروع ومجالات من بينها الترجمة الأدبية والترجمة الفورية.

هل تخصص اللغة الإنجليزية له مستقبل؟

كان ومازال تخصص اللغة الإنجليزية وآدابها مهماً ومطلوباً كون اللغة الإنكليزية من أهم لغات العالم، ومستخدمة في كل مجالات الحياة والعمل.

ومهما حدث في المستقبل من ركود وانخفاض لهذه اللغة ستبقى لا شك أهم لغة وبالتالي سيظل تخصص اللغة الإنكليزية من أهم التخصصات التي لها مستقبل واعد في سوق العمل، سواءً في مجال تعليم اللغة وتدريسها، أو في مجال الكتابة والترجمة، أو في مجال قطاع المال والأعمال والشركات.

وفي الختام نرى أن تخصص اللغة الإنجليزية وآدابها من التخصصات الهامة والمطلوبة في سوق العمل في الحاضر والمستقبل لما له من دور هام في عدة مجالات متنوعة كالبرمجة والتطور التكنولوجي وتقارب الثقافات.

قد يهمكم: معلومات عن تخصص اللغة العربية وآدابها.

اترك رد