دراسة تخصص علم السمعيات

0 792

مقدمة عن دراسة علم السمعيات


إن دراسة تخصص علم السمعيات محط اهتمام الكثير من الطلبة، وله عدة تسميات مثل تخصص السمع والنطق أو تخصص علل نطق وسمع لكنها كلها تصب في نفس المعنى.

وينضم تخصص علم السمع والنطق إلى عائلة التخصصات الطبية ولكنه ليس بذات مدة الدراسة، حيث أن مدة دراسة تخصص علم السمعيات تكون في العادة أربع سنوات وتقل في بعض الجامعات إلى ثلاث سنوات.

ما هو علم السمع والنطق؟

من يتساءل ما هو تخصص علوم السمع والنطق؟ فيمكن القول إن علم السمع والنطق من العلوم الحديثة النشأة وتتخصص في دراسة الجهاز السمعي والنطق لدى الإنسان كما تركز على أكثر الأمراض التي تصيب السمع والنطق وطرق العلاج منها والسبل الوقائية وما إلى ذلك.

يعتمد أخصائي علل سمع ونطق على بعض الاختبارات أو المعاينات أو استخدام أدوات طبية بهدف علاج فقدان السمع أو النطق أو ضعفهما مثلاً.

ويتم اللجوء لإخصائي السمع والنطق بهدف علاج مشكلة صحية متعلقة بذلك وقد يمتد العلاج لفترة طويلة أو قصيرة حسب كل حالة صحية.

كيفية دراسة تخصص علم السمعيات

لعل ما أوصلك إلى هذا التخصص هو مدى ندرة أولئك المتخصصين المجازين بالعمل في هذا التخصص من ناحية وطبيعة العمل الذي فيه طاقة إنسانية رائعة من ناحية أخرى.

تصور أن طفلاً أو بالغاً سمع للمرة الأولى في حياته أو نطق أول كلمة، كيف سيكون شعور ذويه من حوله وشعوره نفسه، نعم إنها مهنة إنسانية بمعنى الكلمة.

يتطلب دراسة تخصص علم السمعيات أن يكون لديك معدل مرتفع في الثانوية العلمية.

يأتي ما سبق مع اعتبار مواضيع تعديل الشهادة وتوفير ثبوتيات بتعلم لغة الجامعة التي تعتمدها في تدريس هذا التخصص، كالتركية في جامعات تركيا والإنجليزية في جامعات أخرى.

ورغم أن هذا التخصص يكاد لا يتوفر في كل الجامعات، إلا أن هناك جامعات خاصة في تركيا تتيح لك دراسة هذا التخصص وبأقساط سنوية لا تتجاوز 6000 دولار أمريكي.

وقد يكون معدل قبول تخصص السمع والنطق في السعودية أو تركيا أو مصر أو بعض البلدان مرتفعاً ولكن في الجامعات الخاصة أقل بكثير.

أبرز مواد تخصص علم السمعيات

الطلاب الذين يدرسون هذا التخصص يجدون أنفسهم أمام العديد من المواد التي لابد من اجتيازها.

لذلك من يتساءل ما هي المواد التي تدرس في تقويم النطق؟ نذكرها لكم كما يلي:

  • اضطرابات التوازن.
  • مقدمة في زراعة القوقعة.
  • الصوتيات السريرية.
  • أساسيات علم السمع.
  • المعينات السمعية.
  • مدخل للتربية الخاصة.
  • اضطرابات الصوت.
  • تطوير اللغة عند الأطفال.
  • مقدمة في السمعيات.
  • التشوهات القحفية الوجهية وضعف السمع.
  • صعوبات البلع.
  • تدريب سريري في النطق.
  • تعديل السلوكيات.
  • الجوانب الطبية لضعف السمع.

كما هناك العديد من المواد الدراسية التي يتطلب من الطلاب دراستها واجتيازها وتختلف بشكل جزئي من جامعة لأخرى.

ما هو الفرق بين إخصائي أنف وأذن وحنجرة وتخصص علم السمعيات

إن التقدم العلمي الذي شهده العالم أثر في زيادة قدرة الإنسان على اكتشاف علل وأمراض جديدة ووجد علاجات لها.

ومع تعدد أنواع الأمراض بات لزاماً وجود أطباء ومتخصصين في كل المجالات، فإن سألنا أجدادنا عن واقع الأطباء في شبابهم، ستكتشف أن الأطباء كانوا حينها غير متخصصين في مجال طبي معين.

وبناء على ذلك، يختلف تخصص علم السمعيات والنطق عن إخصائي الأنف والأذن والحنجرة، على أن تخصص السمعيات هو من التخصصات غير الجراحية.

ويركز تخصص السمعيات على ما يحيط بالسمع من أمراض ويؤثر على هذه الحاسة إضافة للنطق، لكنه يتبع لعلم الأنف والأذن والحنجرة.

كما يتخصص علم السمعيات في تلك الأمراض التي يكون مصدرها الأذن الداخلية كالدوار والطنين.

لكن ينبغي القول، إن التخصصان قريبان من بعضهما ولكن تخصص طبيب أذن أنف حنجرة واسع أكثر ويدخل في أمور لا يمكن لمتخصص علم السمعيات مزاولتها.

مميزات وعيوب تخصص علم السمعيات

إن هناك إيجابيات وسلبيات من دراسة تخصص علم السمعيات ونشاركها معكم كما يلي:

إيجابيات أو مميزات تخصص علم السمعيات

  • رواتب مرتفعة.
  • مهنة إنسانية.
  • فرص وظيفية متنوعة في المراكز الصحية والإرشادية والتوعوية.
  • إمكانية فتح عيادات أو مراكز صحية مستقلة وتولي الحكومات هذه المهنة اهتماماً بل تعطي رخصة مزاولة مهنية طبيب السمعيات لأولئك المتخصصين.

عيوب أو سلبيات تخصص علم السمعيات

  • حالات صعبة قد تواجه الطبيب أحياناً ولا يمكنه التعامل معها.
  • ضعف إمكانات بعض الجامعات التي توفر تدريس هذا التخصص من ناحية الأدوات والتقنيات التعليمية.
  • احتياج الخريجين للخبرة المهنية التي تمكنهم من البدء مباشرة بمزاولة العمل. مجال متطور باستمرار وينبغي المتابعة من
  • المتخصصين بهذا المجال بشكل دوري دون انقطاع.
  • ضرورة تدريب الكوادر المتخصصة في هذا المجال من أجل معرفة التعامل مع الحالات التي ستعرض عليهم.

مدة تخصص علم السمعيات

تختلف مد الدراسة في تخصص علم السمعيات من دولة لأخرى، مثلا بالنسبة إلى تخصص علم السمعيات في تركيا فهي تستغرق 4 سنوات.

ومثل تركيا مدة تخصص السمعيات في السعودية حيث تصل لأربع سنوات، هذا التخصص متوفر في جامعة الملك سعود ضمن كلية العلوم التطبيقية.

في المقابل، هناك بعض الجامعات في العالم يستغرق دراسة هذا التخصص فيها حوالي ثلاث سنوات.

متوسط راتب أخصائي علل نطق وسمع

قد يصل راتب إخصائي سمعيات ونطق في الأردن إلى 1300 دينار أردني شهريا بشكل وسطي، بينما راتب إخصائي سمع ونطق في السعودية قد يرتفع إلى 11 ألف ريال سعودي.

وفيما يخص راتب متخصص سمع ونطق في الإمارات فيصل إلى 33 ألف درهم إماراتي شهرياً بشكل وسطي.

وربما تكون رواتب متخصصي سمعيات ونطق في كل من تركيا ومصر ولبنان وسوريا والعراق ودول أخرى منخفضة لكنها جيدة مقارنة بتكاليف المعيشة هناك.

معلومات في الفيديو عن العمل في مجال السمعيات

أسئلة وأجوبة حول تخصص علم السمعيات

في فقرتنا هذه نشارك معكم أسئلة شائعة عن دراسة تخصص علم السمعيات وهي وفق ما يلي:

هل تخصص علم السمعيات له مستقبل؟

عن مستقبل علاج علل النطق والسمع فهو من التخصصات الجامعية التي لها مستقبل جيد وواعد خصوصاً مع قلة أعداد المتخصصين في هذا المجال.

وتزداد وظائف وفرص مستقبلية قد يحصل عليها المتخصص إن درس ماجستير سمعيات ونطق.

ويأتي ذلك سواء من ناحية التدريس أو من ناحية الخبرة المهنية التي تمكّنه من إدارة أو افتتاح مركز خاص به.

ما هي مجالات عمل تخصص السمع والنطق

كثيرة هي مجالات عمل خريجي تخصص سمع ونطق، فعلى سبيل المثال يمكنهم العمل بالمشافي والمدارس ومراكز متخصصة في التخاطب وصعوبات التعلم.

أيضا يمكن لهؤلاء الخريجين العمل في مراكز العناية المنزلية الخاصة بعلاج مشاكل السمع والنطق فضلا عن عيادات الأطباء والوظائف الحكومية في القطاعات الصحية.

ماذا يدرس أخصائي النطق؟

مثل أساسيات علم السمع والصوتيات السريرية واضطرابات التوازن وزراعة القوقعة للسمع والتربية الخاصة ومواد أخرى مقسمة على أربع سنوات غالب الأحيان.

كيف تصبح أخصائي نطق؟

لابد عليك أن تحصل على درجة بكالوريوس أو دراسات عليا معتمدة في دولتك ومن ثم التقدم للحصول على ترخيص لمزاولة عملك.

البعض يذهب إلى افتتاح مراكز خاصة بهم، حيث يتطلب في العديد من الدول أن تحمل شهادة أكاديمية متعلقة بذات التخصص كشرط للترخيص.

هل تخصص علوم السمع صعب

كغير تخصصات أخرى فإن دراسة تخصص علم السمعيات يرجع إلى الطالب نفسه ومدى رغبته وحبه للتخصص.

لكن بشكل عام، فهو أسهل بكثير من التخصصات الطبية الأخرى التي تحتاج إلى مهارات ومجموع معين لتدخلها.


بعد قراءة معلومات عن دراسة تخصص علم السمعيات قد يهمكم مواضيع أخرى، نقترح عليكم:

اترك رد